قراءة بقلم الاستاذ طالب زعيان ( للعشق جناحان من نار )      لمصلحة من مقاطعة الانتخابات      جمرات في قبضتي      الفنان هاشم حنون .. لوحات تخترق حاجز الموت      موقع "أمازون" يعرض رواية رومانسية لصدام حسين للبيع      الكشف عن تفاصيل رسالة شارون إلى العاهل السعودي السابق      شارون خطط لإسقاط طائرة مدنية في محاولة لاغتيال عرفات      ترشيح 3 آلاف موظف في درجات رفيعة إلى الانتخابات من دون تقديم استقالاتهم      أول زيارة قضائية عالية المستوى الى العراق منذ اكثر من عقد      تقرير: البغدادي هرب من قارة اسيا كاملة      دولة المواطنة بين العراق وكوردستان؟      شاسوار عبدالواحد يصنع الكباب لجمهوره      إذاعة هولندا العالمية ترعى فعالية وتمويل مشاريع المرتبة الأولي هي الأولي من نوعها بحديدة اليمن بعنوان "وسائل التواصل الاجتماعي والشباب"      صالح: بارزاني يمنح ملابختيار مليون دولار رغم أزمة كردستان؟!      مصري ينتقد "صدام وانا ومتلازمة ستوكهولم"     
مصري ينتقد "صدام وانا ومتلازمة ستوكهولم"
2018-01-17 17:27:32

قناة العالم 

وجه الكاتب المصري صنع الله إبراهيم، انتقادات لاذعة لكتاب بعنوان "صدام وأنا ومتلازمة ستوكهولم"، للكاتب العراقي علي شاكر، معتبرا أنه يعد شهادة شخصية شاملة عن الحياة في العراق في عهد صدام حسين، وتحليلا عميقا للتعاطف غير المُبرّر معه بعد إعدامه.

العالم - العراق

ولفت ابراهيم الى أن الكتاب يلقي الضوء على حالات أخرى مماثلة مثل حنين البعض في مصر لعهد حسني مبارك أو للفترة الناصرية، وهو جرس إنذار جديد لعواقب الاستبداد مهما تذرع بوشاح الوطنية.

وبحسب الناقد، يزور المؤلف في الجزء الأول من الكتاب حياته السابقة في العراق، بدءا من طفولته التي شهدت صعود نجم صدام حسين وبسط هيمنته على المشهد السياسي والمجتمعي وحتى بلوغه سدة الرئاسة التي بقي فيها قرابة ثلاثة عقود وما رافق ذلك من أحداث كثيرة.

ويوضح، أن الجزء الثاني من الكتاب الصادر عن دار الثقافة الجديدة، مخصص لرصد مظاهر التحول في مشاعر الناس تجاه شخص صدام وأسبابها والعوامل المؤثرة عليها ضمن إطار تفاعلي يتجاوز حدود العراق ليشمل محيطه الإقليمي والتغيّرات التي طرأت عليه بعد هبوب عواصف "الربيع العربي".

ويبين، على الرغم من طبيعة النص غير الروائية إلا أن السرد يشكل العمود الفقري فيه منذ البداية وحتى النهاية، فالكتاب يحفل بالحكايا والقصص التي عاشها المؤلف أو كان شاهدا عليها أو سمعها، لكن الطرح هنا مختلف عمّا وسم مئات من الإصدارات المنشورة عن عهد صدام حسين من قبل المقربين منه أو مناوئيه والتي أوغلت في الهجوم عليه أو مديحه تبعا لموقع وموقف الراوي فيها من صدام.

وتابع، أن قصص هذا الكتاب أشبه بالاعترافات على لسان صبي عايش الأحداث وسمع همس الإشاعات ورصد مظاهر التحول في حياة مواطنيه من موقعه كابن للطبقة المتوسطة المثقفة في العراق والتي شرع ملايين من أفرادها بالهجرة الى مدن الاغتراب المختلفة منذ تسعينيات القرن المنصرم.

ويسعى الكتاب، بحسب الناقد، لسد نقص تعاني منه المكتبة العربية المعاصرة التي تخلو رفوفها من إصدارات تتناول استشراء أعراض متلازمة ستوكهولم كما عرّفتها كتب علم النفس في ظل خيبة الأمل والإحباط الكبيرين اللذين أصابا الشعوب بعد فشل الثورات في تحقيق الرخاء والعدل والمساواة التي بشّرت بها فدبّ الحنين بين العوام والمثقفين على حد سواء الى العصور السابقة على الرغم من كل ما حفلت به من مساوئ.





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top