قراءة بقلم الاستاذ طالب زعيان ( للعشق جناحان من نار )      لمصلحة من مقاطعة الانتخابات      جمرات في قبضتي      الفنان هاشم حنون .. لوحات تخترق حاجز الموت      موقع "أمازون" يعرض رواية رومانسية لصدام حسين للبيع      الكشف عن تفاصيل رسالة شارون إلى العاهل السعودي السابق      شارون خطط لإسقاط طائرة مدنية في محاولة لاغتيال عرفات      ترشيح 3 آلاف موظف في درجات رفيعة إلى الانتخابات من دون تقديم استقالاتهم      أول زيارة قضائية عالية المستوى الى العراق منذ اكثر من عقد      تقرير: البغدادي هرب من قارة اسيا كاملة      دولة المواطنة بين العراق وكوردستان؟      شاسوار عبدالواحد يصنع الكباب لجمهوره      إذاعة هولندا العالمية ترعى فعالية وتمويل مشاريع المرتبة الأولي هي الأولي من نوعها بحديدة اليمن بعنوان "وسائل التواصل الاجتماعي والشباب"      صالح: بارزاني يمنح ملابختيار مليون دولار رغم أزمة كردستان؟!      مصري ينتقد "صدام وانا ومتلازمة ستوكهولم"     
محسن عبدالحميد: "هيئة علماء المسلمين والبعثيين" ضيعمّ سنة العراق.
2017-10-10 22:34:05


قال السياسي العراقي المخضرم، محسن عبدالحميد، الثلاثاء، إن الموقف الذي اتخذه أمين عام هيئة علماء المسلمين السابق، حارث الضاري، برفض المشاركة في العملية السياسية، "كلف أهل السنة الكثير؛ حيث أخرجهم من المعادلة وتسبب في ضياعهم الذي يعانون منه اليوم".

وأضاف عبدالحميد، وهو الزعيم السابق للحزب الإسلامي العراقي، في مقابلة صحفية أجريت معه مؤخرًا أن "موقف هيئة علماء المسلمين في العراق الرافض للمشاركة في العملية السياسية تسبب في تهميش السنة تمامًا وأخرجهم من قيادة المشهد الفاعل في البلاد".

وأكد أن "موقف "البعثيين" ساهم بشكل أساسي في إعاقة توجه أهل السنة العرب في العراق نحو الدخول في العملية السياسية، مفيدًا أن "الأمر كان مرتبًا من خلال حملات التحريض لهم بالابتعاد عن التعامل مع المحتل، في الوقت الذي ينفرد فيه بقية المكونات بملء الفراغ الذي يتركه أهل السنة".

وتابع قائلاً إن إصرار "البعثيين" على مواصلة تخوين السنة المنخرطين في العملية السياسية دون استهداف غيرهم من المكونات الأخرى؛ ترتب عليه ضياع حقوق أهل السنة في العراق وخروجهم تدريجيا من المشهد السياسي".

وحول إصدار فتوى تحريم المقاومة، قال عبدالحميد إننا "لم نصدر فتوى بحرمة المقاومة؛ لأنه لم نجد لنا الحق في ذلك، وبينت للهيئة ولإخوتهم في المقاومة أن يكونوا على ثغر وأن يتركونا على ثغر، وأقنعتهم بالأدلة الشرعية على صحة موقفنا، ولكنهم أصروا على ما كانوا عليه ولم يقتنعوا بذلك وبدأوا بتخويننا واتهامنا بشتى أنواع الاتهامات".

وبين أن النتائج النهائية التي انتهى إليها أهل السنة في العراق تثبت ذلك بصورة قطعية، ولقد نصحناهم، ولكن لم يُفد، وتدريجيًا ابتعد الكثير ممن شعروا بأن هذا الموقف سُيردي بأهل السنة إلى الهلاك".

 





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2018
top