عزت الشابندر لاول مرة يكشف سر اعدام صدام في ليلة العيد      الكربولي… اللص الغامض وأحد أبرز أولئك الذي نبتت جذورهم في مستنقعات السياسة الآسنة      ولي عهد الأردن يتخرج في أكاديمية "ساندهيرست" (صور)      في مشهد مأساوي.. بطل كمال أجسام يلقى حتفه بعد انكسار رقبته      الهجرة العالمية: أكثر من 600 ألف سوري عادوا إلى مناطقهم منذ بداية العام      خميس الخنجر يرجح عودة داعش الى العراق بعنوان آخر فمن كان ينفذّ الأجندة القطرية ياخميس ؟!      التغيير تطالب بتأجيل الاستفتاء في الاقليم      تعويض مسلمة أجبرتها الشرطة الأميركية على خلع الحجاب بـ 85 الف دولار      مو زين قبلت بيج !؟      واشنطن بوست: قطر تتحول من الدفاع إلى الهجوم      الشرطة الإسبانية تفاجئ رونالدو في يخته!      أبو مهدي المهندس يتهم قنصليتي السعودية والإمارات في أربيل بالتآمر على العراق      الدجاجة والبيضة والسقوط والتغيير      التشكيلي صالح كريم .. البصرة كانت وما زالت هاجسه اﻷول واﻷخير      زيباري: الاستفتاء سيجرى ولن يكون هناك أي تأجيل او تأخير     
حلبجة العراقية تريد اعتذارا من ترامب
2016-08-10 16:22:00

بعثت الحكومة المحلية في حلبجة التابعة لإقليم كردستان في العراق رسالة إلى المرشح الجمهوري للرئاسة في الولايات المتحدة دونالد ترامب هذا الأسبوع، تطالبه بالاعتذار عن تصريحات رأت فيها استخفافا بأرواح الأكراد وقتلاهم خلال القرن الماضي.

ويتعلق الأمر بتصريحات أدلى بها ترامب منذ انطلاق حملته الانتخابية العام الماضي، أشاد فيها بمواقف وسياسات الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين في التصدي للإرهاب والحفاظ على الاستقرار خلال فترة حكمه، رغم تأكيده أنه كان رجلا سيئا.

وبالنسبة لحلبجة التي تعرضت لهجوم كيميائي نفذته القوات العراقية وأدى إلى مقتل خمسة آلاف مدني وإصابة نحو 10 آلاف آخرين عام 1988، قلل ترامب في تصريحات سابقة من الواقعة، مستغربا من رد فعل العالم "عندما قام صدام حسين بإسقاط كمية قليلة من الغاز".

وطالبت حكومة حلبجة التي أصبحت محافظة في 2014، رئيس "العالم الحر" المحتمل بالتوقف عن التلفظ بالإهانات في المستقبل.

ووصفت حكومة حلبجة في رسالتها تصريحات ترامب هذه بأنها "بغيضة"، وقالت إنها تود أن تذكره بهؤلاء القتلى والمصابين الذين قضوا نتيجة مهاجمة المدينة بـ"قليل من الغاز". وأوضحت المحافظة أن نظام صدام قتل مئات الآلاف خلال فترة حكمه، وأن نحو 180 ألف كردي مدني لا يزالون في عداد المفقودين حتى اليوم.

وهاجمت الطائرات العراقية بأمر من علي حسن المجيد مدينة حلبجة التي كانت محتلة من قبل الجيش الإيراني في آّذار/مارس عام 1988 في أواخر أيام الحرب العراقية-الإيرانية. وأدين المجيد في القضية ونفذ فيه حكم الإعدام عام 2010.

وكالات





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2017
top