ركاب طائرة شاهدوا صاروخ كيم أثناء عودته من الفضاء!      إلقاء القبض على "المرأة الأكثر إثارة في العالم"!      الحريري يعلن تراجعه عن الاستقالة من منصب رئيس الوزراء اللبناني      قتلى وجرحى بتفجير إرهابي في حي عكرمة بمدينة حمص السورية      موسكو تصف علاقاتها الحالية مع واشنطن بمثابة حرب باردة      سؤال الى رئاسة الوزراء هل تم هذا بموافقتكم : وصول نيجيرفان بارزاني إلی باريس للقاء ماكرون      واشنطن تدرس وقف تسليح وحدات حماية الشعب الكردية السورية      ثبتت براءته بعد سجنه 38 عاما!      مولد النور      تقرير مصور عن الإحتفال السنوي لمنظمة كلنا العراق للتعايش السلمي وسعدون الفرحان يشكر الحاضرين      ماذا حدث لليمنيين بعد تعويم المشتقات النفطية!!      تفوق رياضي فلسطيني يهز الإعلام الإسرائيلي      الداشرمحمد بن سلمان: 95% من المحتجزين يفضلون المصالحات على المحاكمات      السيسي: مصر متأهبة لبناء عدد كبير من المدن      نواب متهمون بإهمال مشروعات القوانين "التي لا تخدم الدعاية الانتخابية"     
خالد العبيدي أشعلها: (شرقية) البزاز مستبشرة و(دجلة) الكربولي مكتئبة
2016-08-03 03:21:24



انعكست اعترافات وزير الدفاع خالد العبيدي بتعرضه الى عمليات ابتزاز وضغوط ومساومات من قبل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وثلاثة نواب سنة، بغية حصولهم على عقود وصفقات من وزارته، على قناتي (الشرقية) التي يقودها الاعلامي سعد البزاز و(دجلة) التي يملكها رئيس كتلة (الحل) البرلمانية جمال الكربولي، حيث بدت القناة الاولى مستبشرة بحديث الوزير خلال جلسة استجوابه امام البرلمان أمس (الاثنين) وراحت تعرض لقطات له وتنشر اتهاماته بما يوحي انها انحازت اليه وتقف الى جانبه، في حين ظهر التخبط على برامج القناة الثانية ونشراتها الاخبارية التي ركزت على براءة شقيق مالكها النائب محمد الكربولي من التهم التي وجهها اليه العبيدي.

وكانت القناتان الفضائيتان قد خاضتا خلال الاشهر القليلة الماضية في مناوشات اعلامية وتبادل اتهامات بين صاحبيهما، حول عقود ومشاريع في المحافظات السنية العربية، آخرها مشروع فوسفات الرطبة بمحافظة الانبار الذي من المقرر ان تستثمره شركة بريطانية بعد استكمال تحرير مناطق غربي العراق من احتلال تنظيم الدولة (داعش).

ومما زاد من سعادة (شرقية) البزاز وصّعد من حيوية أخبارها العاجلة في ابراز مظلومية وزير الدفاع ونزاهته أمام من سمتهم بـ(حيتان الفساد) ان العبيدي كشف خلال استجوابه البرلماني، عن تعرضه الى ابتزاز ومساومات من قبل ثلاثة نواب ينتمون الى كتلة (الحل) يتقدمهم شقيق رئيس الكتلة محمد الكربولي اضافة الى محمد الحلبوسي وطالب المعماري، والثلاثة كما معروف عنهم أثرياء واصحاب شركات ومصالح تجارية واستثمارات واسعة داخل العراق وخارجه، وهو ما أدى الى انكماش (دجلة) الكربولي وعدم قدرتها على تغطية الحدث الكبير الذي وصف بانه اكبر فضيحة تضرب العملية السياسية التي رسمتها قوات الاحتلال الامريكي وشاركت فيها قوى شيعية وكردية فاعلة، واطراف سنية متخاذلة.

وواضح ان البزاز المنحدر من مدينة الموصل التي ينتمي اليها ايضا وزير الدفاع العبيدي، استغل حديث الاخير واتهاماته الى نواب كتلة (الحل) بالابتزاز والمساومات، ووظفها جيدا في تصفية حساباته القديمة والجديدة، مع آل الكربولي الذين وجدوا أنفسهم محشورين في خانة الفساد الذي ما انفك يلاحقهم منذ قضايا جمعية الهلال الاحمر في منتصف العقد الماضي وملفات وزارة الصناعة خلال سنوات (2010 ـ 2014).

ولم يتمكن رئيس كتلة (الحل) وصاحب قناة (دجلة) الطبيب السابق جمال الكربولي من مجاراة أداء (شرقية) البزاز، في تناول اعترافات العبيدي الصريحة واتهاماته الخطيرة الى الكرابلة ونوابهم الذين تحوم حول اغلبهم شكوك وشبهات، اخفقوا في دفع التهم عنهم وتبرئة ذممهم.

ولعلها من المفارقات السياسية التي كشفتها قنبلة العبيدي المدوية، ان البزاز الذي عُرف بتحمسه لاختيار سليم الجبوري رئيسا للبرلمان في ايلول 2014 وتسخير قناته الفضائية في الترويج له، والتصدي لمنافسيه والمعترضين على توليه إحدى الرئاسات الثلاث، مال تماما إلى صف وزير الدفاع وأبرز اتهاماته المثيرة إلى رئيس مجلس النواب، الأمر الذي فسره مراقبون سياسيون، بان ذلك جاء نتيجة تعثر الوفاق الذي جمع البزاز والجبوري طيلة الفترة الماضية، وظهور خلافات جديدة بينهما، بعد تحالف الأخير وهو قيادي في الحزب الإسلامي مع الكرابلة الذين يطرحون أنفسهم بأنهم ليبراليون تارة وعلمانيون تارة أخرى.


بغداد ـ العباسية نيوز






ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2017
top