كيف نواجه الشائعات في الإعلام العراقي      بالصور و الفيديو انهيار والدة عمرو سمير في الجنازة و النجمات والنجوم يجهشون في البكاء      "الجيوش الإلكترونية"... أخبار مفبركة تجتاح "فيسبوك" رصد 30 جيش الكتروني عراقي في فيسبوك      ماهكذا تورد الأبلُ ..... ياجرجي زيدان      نحن السرسرية .. اليس من حقنا أن يكون لنا قانون ...      إلى أي حد يمكن للمرأة تحدي الأعراف والتقاليد السائدة في مجتمعها؟      محكمة تونسية تمنع عرض فيلم أميركي      عمار الحكيم يعتزم مغادرة المجلس الأعلى وتشكيل حزب جديد      سالوفة ومثل ...ابو البنات ينام متعشي ، وأبو الأولاد ينام على جوع"      رعد فالح الدليمي يمنح الخزف حروفا من ذهب      رجل أعمال بريطاني "حالفه الحظ" ليصبح مليونيرا      سيناتور أمريكي يدعم منافسته المسلمة بعد تلقيها رسائل كراهية      منتجع سياحي وسط مدينة البصرة      مجلس الانبار يصوت بالاغلبية على اقالة المحافظ صهيب الراوي      مؤرخ بريطاني: النبي سليمان كان صعيديا     
السفير السعودي في بغداد يعزي العراقيين
2016-07-03 23:07:45

قدم ثامر السبهان السفير السعودي في بغداد العزاء للعراقيين بضحايا التفجيرات الدامية في حي الكرادة بالعاصمة العراقية بغداد.

وقال في تغريدة له عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "أحر التعازي لأهالي الأبرياء الذين سقطوا نتيجة للأعمال الإرهابية في بغداد وكل الدعاء بتوقف أعمال العنف في كل مكان ومحاربو محرضيها ومرتكبيها".

وارتفعت حصيلة التفجير الذي وقع فجر الأحد 3 يوليو/تموز، في حي الكرادة وسط العاصمة العراقية بغداد إلى 165 قتيلا وأكثر من 168 جريحا، وفقا لما أفادت به وكالة الأنباء العراقية المستقلة.





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


الكاتب والمستشار ابو حمزة الشبيبي
2016-07-04 00:00:00
ترحيل السبهان من العراق ضروره ملحه
بالله عليكم وباسم جميع شهداء العراق سواء كانوا في الكرادة او في الشعله او في الشعب او في الجبهات القتالية وساء في الفلوجه او الانبار او طوزخرماتوا بترحيل السبهان السفير السعودي فورا دون تردد بعد ان ظهرت على السطح تحركات مشبوهه لهذا الشسفير والغير مرغوب به ونسيج التامر والطائفية والتحريض بدأ منذ ان تسلم السبهان مهام عمله كسفير في العراق والعراق وابنائه بحاجة ماسة الى الطمانينه بعد ان استفحلت المخاطر وساهم ايضا بتاجيجها السفير السعودي وحتى وزيبر خارجيتهم والممارسات التي يمارشها السفير السعودي على ارض العراق لم يمارسها ولايسمح بان يمارسها اي دبلوماسي او سفير لبلاده وعلى الاطلاق مثلما تمارس من قبل السبهان وتخطيطا وتحريكا من النظام السعودي لزيادة مآسي العراقيين والمساهمه بسفك دمائهم وهذا لايخفوا على اي احد او اي موقع اخباري حر ونزيه وتفجير الكرادة خير دليل على ان هناك بعض القوى الاقليمية تحرض على قتل العراقيين لاسباب طائفية ومصالح اخرى بعيدة في مآربها لتدمير الوطن ومنها المنابر السعودية الفاشله اصلا في سياستها الرعناء كسياسة اجرامية دموية تعتمد على النحر والقتل وتكفبر الايان الاخرى..لذا نطالب الحكومة العراقية فورا بترحيل السفير السعودي وشعب العراق ليس بحاجه الى تعازيه والمثل المثري عندما يقول يقتل القتيل ويساهم بتشييع جنازته ينطبق على السبهان وممارساته الاجرامية والدموية والارهابية
Switzerland (0)   (0)

تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2017
top