تجربة ديمقراطية عراقية حزبية : الأمين العام للمؤتمر الوطني العراقي يستقبل مجموعة من متحديه على صفحته الرسمية في فيسبوك      صحيفة أميركية تتحدث عن تفاصيل "اللحظة الحاسمة" لتسليم كركوك      إبن شقيق بارزاني يوجه رسالة الى السيستاني      الملك السعودي يستقبل العبادي في الرياض      أمجاد العرب عام 2017 ..... الكويت تفتح أبواب الانضمام إلى صفوف الجيش لغير الكويتيين على أن لايكون عربي      السعودية تدعمّ الإنفصاليين الكّرد في سوريا وتقول أنها تدعم وحدة العراق( شي ما يشبه شي) ياقادة السعودية في زمن شح فيه القادة رحم الله عبد الناصر      طراطير الأمريكان يقلدون سليماني : ثامر السبهان يظهر في الرقة.. ويلتقي قيادات سوريا الديمقراطية.. ألد خصوم تركيا      هذا هو المجد قصيدة للسيد علي جليل الوردي      أنواع طرق التدريس الحديثة      قرار من مجلس القضاء الأعلى العراق بمنع إستدعاء أو إعتقال أي صحفي عراقي      العبادي: سأقطع يدي اذا اتخذت مثل هذا القرار!      نجمة الأفلام الإباحية ميا خليفة تكشف عن مهنتها الجديدة      رئيس المجلس البلدي لمدينة الكرادة أحمد عكلة للرأي نيوز : هدفنا خدمة المواطنين وعملنا على تماس مباشر معهم      شاكر نوري يفوز بجائزة كتارا للرواية العربية      رداً على محاضرة بيضة القبان للدكتور خالد المعيني : رسالة مفتوحة إلى تجار الانبار ....احذروا اللعب بالنار     
آل خربيط ومستقبل الأنبار، صراع خفي مابين خالدية المخزون العشائري وما بين أرض الشتات الخمسة كيلو
2016-06-11 17:19:21

احمد عبد الحميد :

عائلة الخربيط هي عائلة عراقية أصيلة لها تأريخها المعروف بالكرم والنسب لكن نقولها بكل صراحة مابعد الشيخ عبد الكريم الخربيط رحمه الله تغير الأمر وحصل التصدع في العائلة كما يحصل اليوم في البيت الشيعي العراقي ، احدهم يرشح المرحوم منذر لخلافة الوالد وآخر يرشح  مظهر الخربيط  المدعوم من حسين كامل آنذاك وفي النهاية تنشق الأسرة  وراقصيها ومّطبليها ودجاليها وايضاً مُحبيها  بين مؤيد مستفيد وبين طامع من خلف الكواليس من امثال فوزي العيفان  وكما يقول الشيخ عناد نجرس الكعود حكيم عشائر الدليم رحمه الله  من  ما ....... مايصيّر شيخ !  لنعود الى موضوعنا الأصلي فالتشعب في هذا الموضوع يحتاج الى لطمية كاملة ، عاد نجم البخربيط ساطعاً مابعد الاحتلال وخاصة بعد زيارة الرئيس الراحل صدام حسين للعائلة ليلة 16 -4 – 2003  وقيام قوات التحالف الأمريكية الغازية بقصف  مقرّ المشيخه مما ادى الى قتل افراد من عائلة الخربيط والكثير من عائلة الرئيس الراحل صدام حسين  ،للآمانة التاريخية قام الشيخ عبد الحميد بإداء الواجب العشائري والوطني  بدفن أعضاء أسرة الرئيس العراقي السابق وكأنهم من العائلة وهكذا على الرغم من اللغط الذي دار مابعد الغارة الأمريكية وإستيلاء القسم على أكياس ملسفنة من الدولارات قيلّ  أنها أموال صدام حسين بل هي اموال الدولة العراقية التي خصصت لدعم المقاومة العراقية وفي النهاية أنقسمت العائلة الى مؤيد للأمريكان والحكومة يسير في مقدمة ركبهم طالب ومعارض وان كان عليه أكثر من علامة إستفهام هو مظهر الخربيط المطارد حكومياً سابقاً بضغط طالبي معروف تفاصيلهُ .

المهم اليوم الشيخ طالب الخربيط يصرح هنا وهناك عن السرقات والحرامية وبيع الانبار ويتبادل الإتهامات على الفيس بوك مع ابن عمه ومنها صفحة الشيخ عادل العيفان الناشر والمستضيف لعائلة الخربيط حتى تنشر افكارها التي  فرقة العائلة والكثير يتهم الشيخ طالب بأنه حوت المصرف الزراعي في الانبار وغيرها من هكذا أمور وعلى غير ميعاد مُسبَق يظهر هنا وهناك كلام ناعم سلس طيب عن نية الشيخ مظهر الخربيط المختلف على ترأسه للعشيرة عائلياً وايضا ضمن العشيرة لوجود صراعات مابين خالدية المخزون العشائري ومن بين أرض الشتات الخمسة كيلو  ظهرت على السطح مابعد الإحتلال ورفع الوصاية البعثية عن العائلة ، الكلام عن اتفاق الشيخ مع الأوربيين وخاصة الفرنسيين بعد لجوئه لفرنسا حيث منح الأخوة السوريين المستضيفين لهُ  دعماً ،مادياً ومعنوياُ ،ردها الشيخ  بمنحهم بوري معدّل أبو الأنج وغادر دمشق العرب أثناء غفلة محارب، الخربيط يتجه  لعقد مؤتمر للقامات الانباريه المشهود لها بالتآمر والخزي والعار من مؤيدي النظام السابق والمتعاونيين أمريكياً من عسكر وأجهزة أمنية  وبعثيين تكنوقراط وشيوخ عشائر ساهم الخربيط بتعيينهم ، أزداد سوق أسهمهم في ظل غازي خبيث ،المؤتمر تتجه النية لعقده بعد  إنقضاء شهر الخير والخيرات والمال الوفير ، رمضان الكريم ، والمعلومات المتوفرة لدينا ان احدى الحكومات الأوربية بموافقة أمريكية خصصة 25 مليون دولار لتغطية المؤتمر ونحن نعرف الدولة المانحة لكن لانريد ان نضع كل ما بأيدينا في سلة واحدة لأننا بكل تأكيد مقبلين على حرب كلامية ، وحرب مدفوعة الثمن لكن الحمد لله لدينا توثيقاً نتمنى ان لانضطر لنشره لأننا في كل الأحوال أبناء عمومة واحدة، المؤتمر عدد المدعوين لهُ 150 وأهم أهدافه إعتراف اهل الانبار بحقوق اليهود في محافظتهم ، وبدأت بورصة الدعوات تشمخّ في عمان الأردن الحبيبة الطيبة الجامعة لكل لمهّ دليمية مسترزقة ، مُترزقة انها بركات العائلة الهاشمية حفظها الله ورعاها ، ليردد كل من يقرأ ما كتبته .. عاش الملك .. عاش كل طامع بخيرات الانبار وأهلها وفي أولهم آل خربيط ومن تبعهم الى يوم الدين اللهم آمين مع الإعتذار مقدماً من الشيخ عبد الحميد فالرجل خارج سباق الإسترزاق ... أنتظرونا على قادم دسمّ يشبه دسمّ أبن سمينه .





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
ALL RIGHTS RESERVED 2017
top